الاثنين، يونيو 26، 2006

خبر عاجل قبل مانزل المستشفى

-:الخبر لسة قاريه على السكرول بتاع الجزيرة


الحكم بسجن ابراهيم عيسى رئيس تحرير الدستور لمدة سنة بتهمة سب الرئيس مبارك


آه يا بلد

23 Comments:

At 1:24 م, Blogger hesham said...

يا خبر اسود يا محمد لو بجد

لا حول ولا قوة الا بالله

يارب ما يكون الخبر حقيقى

 
At 1:25 م, Blogger AZ said...

نعم!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! فجأه كده هوب اتقفش واتحبس!!!!!!

 
At 1:30 م, Blogger Pianist said...

ايه ده بجد ده؟

 
At 1:42 م, Blogger إياكش تولع said...

معلش يا جماعة


الخبر بالضبط(الحكم بسجن ابراهيم عيسى رئيس تحرير الدستور لمدة سنة بتهمة سب الرئيس مبارك).....بس انا كتبته بسرعة

أنا صلحته فى البوست

 
At 6:05 م, Blogger arabesque said...

الخبر بجد
إنما في نشرة منتصف اليوم على الجزيرة استضافوا إبراهيم عيسى نفسه و كانت معنوياته هايلة و ابتسامته الجميلة مالية الشاشة و قال إن الحكم ممكن رده في درجات قضائية أعلى وإن دلالة الحكم إنه يوضح طبيعة النظام اللي بيدعي إنه بيدي حرية للصحفيين و هو بيحبسهم و إن الرئيس مبارك شايف بالشكل ده إنه شخصية منزهة عن النقد

 
At 7:18 م, Blogger حــلم said...

يع

هو النظام إيه
؟؟؟؟؟؟؟

 
At 11:16 م, Blogger Mr.GEMYHOoOD said...

انا عايز اعرف فجأة كدة و بدون اى مقدمات يتحبس و جلسة و حكم و لا ايه اللى حصل

 
At 2:28 ص, Blogger metkazy said...

لا والله ملهوش حق

حد يهين الريس

اهه هى دى قلة الادب بعينها
يستاهل اكتر من كده



اه نسيت حاجه


الله يلعن ابو حسنى مبارك

 
At 10:01 م, Blogger بعدك على بالى said...

انتم ياجماعة مستغربين ليه؟؟؟؟ المرحلة القادمة مرحلة السحل للكل بلا استثناء، وده بعد مرحلة الانتهاك والاغتصاب والاعتداء... وبعدين الراجل ازاى يعيب فى الذات الملكية ...؟ غلطان ياابراهيم ولازم تعتذر

 
At 10:30 م, Blogger كمانجه said...

حشتكنا وبشتكنا ياريس؛
ماعلش أنا مضر أكتب دا

أقرا ف بيت الأدب لأجدع كلام ينقال
أدى الصراحه بصحيح ياشعب يامعلم
مادام بيملو الجرايد من خرا الأندال
تبقى المراحيض جريده ليك يامتلجم
دى حته ل نجيب سرور

 
At 4:22 ص, Blogger manora said...

مظنش ان الواحد متبقى عنده مراره اصلا علشان تتفقع..

لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم..
لما يبقى رئيس تحرير و صحفية يتم اعتقالهم علشان خبر نشروه!!
يبقى مفيش اى حد فى مصر هيكتب اصلا ولا ينشر حاجه تانيه!!
ده ايه ده..
انا هاقفل البلوج بتاعى بقى احسنلى

 
At 1:09 م, Blogger NoOR said...

هو اللي غلطان حد يشتم رئيسنا الحبوب السكريه ربنا يديله علي قد نيته ....وزياده شويتين

اه يابلد وسخه

 
At 4:21 م, Blogger هوميروس said...

ماهو كده الحكاية تكمل ايمن نور ومحمد مرسي ومحمد الحيوان ونعمان جمعة والمدونين الشرفا يبقي مش غريبة ولا ايه

 
At 7:28 م, Blogger حاجات ومحتاجات said...

انا متهيالي ان حبس ابراهيم عيسى كان عقاب على مجمل كتاباتة والله اعلم.

الاجمل كمان التعديل اللي حصل على قانون حبس الصحفيين:
اي صحفي تسول لة نفسة بالتشكيك في الذمة المالية لاي مسؤول يتم القبض علية!!!!!!!
اي صحفي يهاجم موظف اجنبي مصرح لة بالعمل في مصر يتم القبض علية!!!!!!!!!!

 
At 7:07 م, Blogger إياكش تولع said...

أبشروا يا جماعة

قانون حبس الصحفيين طلع

!!!!!.....ولسة

 
At 10:11 ص, Blogger كمانجه said...

والله احنا بنتحامل على الراجل دا ياجماعه هو ياعنى هيعمل ايه؟ ماهو عايز يربى عياله ويسبلهم ميراث حلو قبل ما ياخد استماره سته
ربنا ياخده

 
At 9:14 م, Blogger ...دنيتي said...

يالاّ
إياكش تولع

 
At 1:38 ص, Blogger غادة الكاميليا said...

عادي عادي ده طبعاً الطبيعي
...............
ربك يستر يا دكتور أصل الواحد
قرب يقتل نفسه خلاص
.............
حسني باشا من قلبي والله
..............
ربنا يخدك

 
At 2:35 ص, Blogger دعاء غريب said...

إن شاء الله ياخد براءة
لان كده عيب

 
At 12:22 م, Blogger 451 فهرنهايت said...

قريت الدستور بعدده الأخير ... واتخضيت
كان سبب الحبس بتهمة الاهانة مجرد نشر لقضية مواطن رفعها على رئيس الجمهورية!!!
يعني البهايم سايبين الدستور في كل ماتكتبه وترسمه عن الريس وجايين دلوقتي يحبسوا ويتنيلوا (بغض النظر عن كون الحبس دة تصفية حسابات قد يكون وقتها جه)
افتكرت مشهد فيلم ثقافي لما الشباب كانوا بيكلموا مجدي الملزأ ويشتموه بغل ساعة كاملة ويذكروه بماضيه الوسخ لحد ماجه أجمد عيد وراح تافف في السماعة وقفلها فقالوا له
شفت ..أهو انت كدة زعلته

 
At 9:51 م, Anonymous محمد رمضان said...

فعلا النظام بتاعنا بدأ يستخدم اسلوب السحل ..

ودي فعلا اولى علامات انهيار النظام .. انه ما بيبصش غير تحت رجله ...
وبيبقى عامل زي الكلب .. ينبش في اي حد يقرب منه ... يمكن الكلاب احسن وضعا .. حتى ربنا ذكرها في القران ..

اما ابراهيم عيسى .. فليس الاول و لا الاخير .... في سبيل نيل الحريات .. لا بد من ضحايا على طريق طويل من النضال و الاشواك و السحل و الضرب والاهانه و الاعتقال ...
استبشرو خيرا ...

النهاية قربت

 
At 6:25 م, Blogger sha3'af said...

والله البلد كلها محتاجة تدخل غرفة العمليات بعد الأخبار الرائعة ترويعادي

 
At 12:57 ص, Blogger amy lee said...

كويس كويس
ربنا معاهم

 

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home